Berradja Mohamed Toufik
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك في منتدى براجع محمد توفيق

شكرا


ادارة المنتدى

ما يبحث عنه آدم في حواء...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ما يبحث عنه آدم في حواء...

مُساهمة من طرف Admin في 25/2/2011, 17:23


لآدم أحلام وطموحات كبيرة يريد أن يعثر عليها في حواء، أو بالأحرى في شريكة حياته، لكن للأسف غالبا ما تنهار أحلام آدم مع مرور الزمن و مع تغير ظروف الحياة الصعبة والعسيرة، لكن بالرغم من ذلك فهناك مجموعة من الصفات التي لا يمكن لآدم ان يستغني عنها في حواء، مهما طال به العمر و مهما تغيرت تفاصيل الحياة و ملامحها، فآدم ليس بوسعه ان يختار شريكة حياته إلا إن توفرت فيها مجموعة من الصفات التي ليس بوسعه ان يتنازل عنها و التي تتجلى فيما يلي:

الجمال
الأكيد أن الرجل يبحث في شريكة حياته عن جمال الروح و الأخلاق و الطباع، وغيرها من الصفات الأخرى الجميلة كالهدوء و الرزانة، إلا ان الشكل الخارجي كذلك يلعب دورا كبيرا بالنسبة لآدم، فهو من المطالب الأساسية لديه التي يبحث عنها و التي لا يمكنه أن يتنازل عنها، و فبالرغم من اختلاف نسبة أهميته من رجل لآخر ، إلا انه يبقى مطلبا أساسيا بالنسبة لكل الرجال.

الاحترام
تتعامل المرأة مع صديقاتها و أقربائها بأسلوب من السخرية و الضحك، و هذا ما لا يحبه آدم في حواء، فهو يبحث عن المرأة التي تولي له قدرا كبيرا من الاحترام والتقدير، خاصة أمام الناس، كما أن الرجل يبحث عن المرأة التي تظهر له حبها ومودتها في كل الأوقات و الأماكن بالرغم من انعدام السبب لذلك، لأن هذا الأمر يشعره برجولته و بالمكانة التي يحتلها عند حواء.

الباقة و التفتح
تطغى صفة التحكم و التشدد على طباع الرجال، لأنها تمكنهم من إبراز رجولتهم والبرهنة على وجودهم، لكن مهما بلغ آدم من التشدد فهو يريد أن تكون شريكته متفتحة و ذات عقل متنور بالعلم و المعرفة، تجيد التكلم و التعامل مع الآخرين، لأنها ستعكس صورته في المستقبل و لهذا فهو لا يريد أن تقوم بإحراجه في يوم من الأيام، لكن على العكس يريد آدم ان تقوم حواء بتشريفه أمام زملائه وأصدقائه وأقاربه.

الإخلاص

يبحث آدم دائما عن المرأة التي لا تطمع في ممتلكاته و المنصب الذي يحتله، فهو يبحث عن حواء التي تحبه و تستطيع أن تضل إلى جانبه في المحن و الشدائد، والتي يتمكن إلى جانبها من الشعور بالاستقرار النفسي و المستقبلي، كما يريدها أن تكون معه على الحلوة و المرة، حتى و إن لم يكن المر قد واجههم بعد، فلا يدوم على الحال سوى مغير الأحوال.
avatar
Admin
Admin
Admin

عدد المساهمات : 844
تاريخ التسجيل : 01/09/2010
العمر : 24

http://berradja-m-toufik.online-talk.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى